السبت,27 أكتوبر 2012 - 08:34 ص
: 22294    


الملك محمد السادس ملك المغرب. هو الملك الثالث والعشرون لسلالة العلويين. تمت البيعة الشرعية له ملكًا يوم 23 يوليو 1999 إثر وفاة والده الملك الحسن الثاني. وبحسب دراسة نشرت في عام 2009 وأشرف عليها باحثون ومختصون دوليون، فإنه واحد من بين أكثر خمسين شخصية مسلمة تأثيرًا في العالم

fiogf49gjkf0d
النشأة والتربية والتعليم الأكاديمي
    أدخله والده في سن الرابعة، إلى الكتاب القرآني الملحق بالقصر الملكي.
    أنهى الدراسة في السلكين الابتدائي ميديا:والثانوي بالمعهد المولوي، وحصل على ال"باكالوريا"، في يونيو 1981 واصل الدراسات العليا في الحقوق بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة محمد الخامس بالرباط، حيث نال في سنة 1985، الإجازة في موضوع "الاتحاد العربي الإفريقي واستراتيجية المملكة في مجال العلاقات الدولية. في سنة 1987" و1988 حصل على الشهادتين الأولى والثانية للدراسات العليا ،شهادة الدراسات المعمقة diplôme d'études approfondies في العلوم السياسية والقانون العام بامتياز.
    تلقى خلال سنتي 1988 و1989، تدريبا لمدة ستة أشهر بديوان السيد جاك دولور، رئيس لجنة المجموعة الاقتصادية الأوروبية آنذاك.
    وفي يوم 29 أكتوبر 1993 نال شهادة الدكتوراه في الحقوق بميزة مشرف جدا، من جامعة نيس صوفيا انتيبوليس الفرنسية، إثر مناقشة أطروحة في موضوع "التعاون بين السوق الأوروبية المشتركة واتحاد المغرب العربي".* منحته جامعة جورج واشنطن درجة الدكتورة الفخرية في 22 يونيو سنة 2000.
    صدر كتاب وعدة مقالات حول التعاون الأوروبي المغاربي.
    يتقن إلى جانب اللغة العربية اللغات الفرنسية والإسبانية والإنجليزية و الامازيغية.

المسؤوليات التي كلف بها
عندما كان وليا للعهد كلفه والده الملك الحسن الثاني بالعديد من المهام، وأوفده مبعوثا لدى قادة الدول الشقيقة والصديقة. كما شارك في العديد من الملتقيات، على المستوى الوطني والعربي والإسلامي والإفريقي والدولي:

• في الرابعة من عمره، رافق الملك والده في الزيارة الرسمية التي قام بها للولايات المتحدة الأمريكية يومي 9 و10 فبراير 1967. • وكانت أول مهمة رسمية قام بها إلى الخارج بتاريخ 6 أبريل 1974، وذلك لتمثيل والده في القداس الديني بكاتدرائية "نوتردام" بباريس، إثر وفاة الرئيس الفرنسي الراحل جورج بومبيدو. كما مثل والده في تشييع جنازة إمبراطور اليابان هيرو هيتو، يوم 23 فبراير 1989. • قام بزيارة لعدد من الدول الإفريقية، من 23 إلى 30 يوليوز 1980، حيث التقى برؤساء السينغال السيد ليوبولد سيدار سنغور، وغينيا السيد أحمد سيكوتوري، وكوت ديفوار السيد هوفويت بوانيي، والكاميرون السيد أحمدو أحيجو، ونيجيريا السيد شيهو شاغاري، وسلمهم رسائل شخصية من والده الملك الحسن الثاني.

• قام بزيارة رسمية للمملكة العربية السعودية من 11 إلى 18 مـارس 1986، ولليابان من 7 إلى 21 مارس 1987. • ترأس الوفود المغربية المشاركة في أشغال عدة مؤتمرات دولية وجهوية منها :

    القمة السابعة لدول عدم الانحياز، المنعقدة في نيودلهي يوم 10 مارس 1983.
    اجتماع لجنة المتابعة المنبثقة عن منظمة الوحدة الإفريقية الخاصة بالصحراء، في أديس أبابا، يوم 21 شتنبر 1983.
    القمة الفرنسية الإفريقية العاشرة، المجتمعة في فيتال، في يوم 3 أكتوبر 1983.
    اجتماع الفريق الاستشاري المكلف بإعداد الاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس منظمة الأمم المتحدة، بتاريخ 04 ماي 1994، في جنيف.
    الدورة الاستثنائية للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة، المنعقدة من 21 إلى 27 يونيو 1997 بالبرازيل، حول البيئة والمسماة "قمة الأرض".

تـرأس التظـاهرات التاليـة
• افتتاح أشغال المؤتمر الوزاري "للكات" (مراكش 12 أبريل 1994). • افتتاح أعمال اللجنة الوطنية للاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس منظمة الأمم المتحدة، يوم 12 يناير 1995. • الجلسة الختامية للندوة الدولية المنعقدة بباريس حول موضوع "العلاقات المغربية الأوروبية"، بتاريخ 9 أبريل 1996. • افتتاح مكتب المجلس المغربي الأمريكي للتجارة والاستثمارات، بنيويورك، بتاريخ 10 دجنبر 1996

تولى اللجان التالية
- اللجنة المنظمة للدورة التاسعة لألعاب حوض البحر الأبيض المتوسط، المقامة في الدار البيضاء (18 مارس 1982). - اللجنة المكلفة بتنظيم الدورة السادسة للألعاب العربية (11 أبريل 1985).

المسؤوليات العسكرية

    منسق مكاتب ومصالح القيادة العامة للقوات المسلحة الملكية (26 نونبر 1985).
    كما تمت ترقيته على يد والده إلى رتبة فريق (جنرال دو كور دارمي) يوم 12 يوليو.
    القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية

الإنجازات المحققة
يحكم محمد السادس المغرب منذ يوليو 1999 وتميز عهده بمجموعة من الإصلاحات، ففي الشأن السياسي، تمكنت الدبلوماسية المغربية ولأول مرة من إقناع المنتظم الدولي بتبني الرؤية المغربية لإنهاء نزاع الصحراء، من خلال تعهد الرباط منح منطقة الصحراء المغربية حكما ذاتيا موسعا تحت السيادة المغربية، وهو ما جعل منظمة الأمم المتحدة، وبمباركة كل من واشنطن وباريس ومدريد تدعو المغرب وجبهة البوليساريو إلي بدء مفاوضات مباشرة تحت رعايتها، وهكذا كانت الجولة الأولي في منهاست بضواحي نيويورك يومي 18 و 19 يونيو الماضي، علي أن تنتظم الجولة الثانية في 10 و11 أغسطس بذات المكان

ويولي المراقبون أهمية بالغة للجولة الثانية من المفاوضات، باعتبار أن الأولي كانت فرصة لتعارف الوفدين، فيما ستكون الثانية مناسبة لبدء فتح الملفات، خاصة وأن الرباط ستكون مسنودة فيها بدعم أمريكي واضح، تمثل في تصريح ممثلة واشنطن لدي الأمم المتحدة في نيويورك بأن مقترح المغرب منح الصحراء حكما ذاتيا موسعا، هو مقترح بناء وصادق لإنهاء النزاع، خاصة وأنه سيكون نهاية لا غالب فيها ولا مغلوب، باعتبار أن الحكم الذاتي سيحفظ ماء وجه الجانبين، المغرب بعدم تفريطه في محافظاته الجنوبية، والبوليساريو بنجاحها في منح ساكنة الصحراء حق تقرير المصير الذي يعتبر الحكم الذاتي أحد أوجهه.

ويمكن اعتبار تبني الأمم المتحدة لمقترح المغرب منح صحرائه حكما ذاتيا موسعا، هو الإنجاز السياسي الوحيد، باعتبار أن المملكة العربية الوحيدة في أفريقيا، كانت قد أغلقت ملفات حقوق الإنسان قبل سنة 2006 - ،2009 وإن فتحت هذه الملفات في صورة انتهاكات جديدة.

فراغ السنة الثامنة من حكم محمد السادس من إنجازات سياسية، يمكن تفسيره بأنه يرجع إلي أن هذه السنة كانت سنة لتصريف حكومة إدريس جطو للأعمال فقط باعتبار أن الطبقة السياسية المغربية منهمكة في استعداداتها لانتخابات السابع من سبتمبر التي تشير كل الاستقراءات وتقارير السفارات الغربية إلي أنها ستكون من نصيب الإسلاميين. باقي إنجازات الحكومة في هذه الفترة كانت في مجملها اقتصادية، فالاستثمارات العربية تزايدت وتيرتها، خاصة من دولة قطر ودولة مز، والمملكة العربية السعودية التي قام عاهلها الملك عبد الله بن عبد العزيز بأول زيارة رسمية له للمملكة بعد تسلمه الحكم، زيارة وإن اعتبرها المراقبون متأخرة، إلا أنها جاءت لتنهي البرود الذي ميز العلاقات بين الرباط والرياض.

وقد تمحورت جل الاستثمارات العربية علي المجال السياحي، والتي كانت آخرها وضع حجر الأساس لمجمع الفصول الأربعة لصاحبه الأمير السعودي الوليد بن طلال، وهو الاستثمار الذي جاء بتدخل مباشر من قبل الملك محمد السادس. وعشية إسدال الستار علي السنة السابعة من حكم الملك محمد السادس، قام الأخير بتدشين الرصيف الأول من ميناء طنجة المتوسط، الذي من المنتظر أن يكون الأكبر في حوض المتوسط، وخلال عملية التدشين، استقبل الميناء باخرة شحن هولندية تعتبر الأكبر في العالم

ومن المعروف أن تسيير هذا الميناء أوكل لشركة جبل علي- دبي الإماراتية، إحدي الشركات الرائدة عالميا في هذا القطاع.

إنجازات أخرى سجلت في دفتر انجازات محمد السادس السنة المنصرمة، يتعلق الأمر بترجمة تحرير الإعلام الإذاعي والتلفزيوني علي أرض الواقع، ببدء مجموعة من المحطات الإذاعية، وقناة تلفزيونية إخبارية للبث، مكسرة بذلك احتكارا حكوميا دام لفترة


الأوسمة

قام عدد كبير من الدول الشقيقة والصديقة بمنح الملك أوسمتها الكبرى، وهذه الدول هي: فرنسا، إسبانيا، إيطاليا، بلجيكا، تونس، موريتانيا، ليبيا، مصر، الأردن، الكويت، قطر، البحرين، سوريا، لبنان، السينغال، الكامرون، مالي، الغابون، النيجر، بوركينا فاسو، البرازيل، البيرو، الشيلي، الأرجنتين، الميكسيك، الدومينيك غينيا...

الجوائز والميداليات
كما حاز الملك على عدد كبير من الجوائز والميداليات الرفيعة من قبل هيئات برلمانية ومنظمات دولية وغير حكومية، من بينها :
• جائزة الجمعية الدولية للرياضة بدون عنف في 11 شتنير 1983 ؛
• ميداليتان ذهبيتان منحتهما المجلة الرياضية "بطل إفريقيا" التي تصدر باللغتين الفرنسية والإنجليزية برسم سنتي 1988 و 1989 ؛
• الجائزة الفخرية "من أجل غرناطة 1999 " من قبل مجموعات المحطات الإذاعية "لاكاديناسير" بغرناطة في دجنبر 1999 ؛
• وسام الاستحقاق الكبير للاتحاد الكروي لأمريكا الجنوبية (28 مارس 2000) ؛
• جائزة "هيلين كيلير" (منظمة أمريكية تضطلع بمهام الأعمال الاجتماعية وخاصة ما يتعلق بمساعدة فاقدي البصر) في 17 يوليوز 2000 ؛
• وسام مجلس الشيوخ الإسباني (19 شتنبر 2000)؛
• وسام الكونغريس الإسباني (19 شتنبر 2000) ؛
• جائزة "عبد الرحمن الداخل" التي منحتها بلدية ألمونيكا بإسبانيا والتي تسلم لكبار الشخصيات التي تقوم بمجهودات جبارة من أجل توطيد العلاقات العربية الأوروبية في 27 نونبر 2000 ؛
• "درع الإيسيسكو" الذي يعد أكبر وسام تمنحه المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة إلى رؤساء الدول الأعضاء في 7 دجنبر 2001 ؛
• قلادة "أبي بكر الصديق" من طرف جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر العربية التي تعتبر أعلى وسام للمنظمة، وذلك تقديرا منها لدور في العمل الإنساني والخيري، وتضامنه مع الفئات المعوزة (19 يونيو 2001)







التعليقات

الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

الأكثر قراءة

عقوبات التزوير في القانون المصري - عدد القراءات : 70381


النظام السـياسي الفرنسي - عدد القراءات : 41982


طبيعة النظام السياسي البريطاني - عدد القراءات : 40231


تعريف الحكومة وانواعها - عدد القراءات : 39863


ما هى البورصة ؟ و كيف تعمل؟ وكيف تؤثر على الاقتصاد؟ - عدد القراءات : 38141


منظمة الفرانكفونية(مجموعة الدول الناطقة بالفرنسية) - عدد القراءات : 36377


معنى اليسار و اليمين بالسياسة - عدد القراءات : 36360


مفهوم العمران لابن خلدون - عدد القراءات : 35543


هيئة الرقابة الإدارية - عدد القراءات : 35332


تعريف التاجر - عدد القراءات : 32626


الاكثر تعليقا

هيئة الرقابة الإدارية - عدد التعليقات - 38


اللقاء العربي الاوروبي بتونس من أجل تعزيز السلام وحقوق الإنسان - عدد التعليقات - 13


ابو العز الحريرى - عدد التعليقات - 10


الموجة الرابعة للتحول الديمقراطي: رياح التغيير تعصف بعروش الدكتاتوريات العربية - عدد التعليقات - 9


لا لنشر خريطة مصر الخاطئة او التفريط في شبر من أراضيها - عدد التعليقات - 7


الجهاز المركزي للمحاسبات - عدد التعليقات - 6


تعريف الحكومة وانواعها - عدد التعليقات - 5


الليبرالية - عدد التعليقات - 4


محمد حسين طنطاوي - عدد التعليقات - 4


أنواع المتاحف: - عدد التعليقات - 4


استطلاع الرأى