فضائل الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

11-06-2012 07:50 AM - عدد القراءات : 20443

بسم الله الرحمن الرحيم ( إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا )
 فضائل الاحتفال بالمولد النبوي الشريف
fiogf49gjkf0d
قال ابو بكر الصديق رضي الله عنه من انفق درهما على قراءة مولد الرسول صلى الله عليه وسلم كان رفيقي في الجنة

وقال عمر ابن الخطاب رضي الله عنه من عظم مولد النبي صلى الله عليه وسلم فقد أحيا الاسلام

وقال عثمان ابن عفان رضي الله عنه من انفق درهما على قراءة مولد النبي صلى الله عليه وسلم فكأنما شهد غزوة بدر وحنين

وقال علي ابن ابي طالب رضي الله عنه وكرم الله وجهه من عظم مولد النبي صلى الله عليه وسلم وكان سببا لقراءته لايخرج من الدنيا إلا يالايمان ويدخل الجنة بغير حساب

وقال الحسن البصري رضي الله عنه وددت لو كان لي مثل جبل أحد ذهبا فانفقته على قراءة مولد النبي صلى الله عليه وسلم

وقال الامام الجنيد البغدادي قدس الله سره من حضر مولد النبي صلى الله عليه وسلم وعظم قدره فقد فاز بالايمان

وقال الشيخ معروف الكرخي قدس الله سره من هيأ طعاما لاجل قراءة مولد النبي صلى الله عليه وسلم وجمع إخوانا واوقد سراجا ولبس جديدا وتبخر و تعطر تعظيما لمولد النبي صلى الله عليه وسلم حشره الله يوم القيامة مع الفرقة الأولى من النبيين وكان في أعلى عليين

وقال الامام فخرالدين الرازي ما من شخص قرأ مولد النبي صلى الله عليه وسلم على ملح أو بر أو شيء اخر من المأكولات إلا ظهرت فيه البركة وفي كل شيء وصل إليه من ذلك المأكول فأنه يضطرب ولا يستقر حتى يغفر الله لآكله وأن قريء مولد النبي صلى الله عليه وسلم على ماء فمن شرب من ذلك الماء دخل قلبه ألف نور ورحمة وخرج منه ألف غل وعلة ولا يموت ذلك القلب يوم تموت القلوب ومن قرأ مولد النبي صلى الله عليه وسلم على دراهم مسكوكة فضة كانت او ذهبا وخلط تلك الدراهم بغيرها وقعت فيها البركة ولا يفتقر صاحبها ولا تفرغ يده ببركة النبي صلى الله عليه وسلم

وقال الامام الشافعي رحمه الله من جمع لمولد النبي صلى الله عليه وسلم إخوانا وهيأ طعاما وأخلى مكانا وعمل احسانا وصار سببا لقراءته بعثه الله يوم القيامة مع الصديقين والشهداء والصالحين ويكون في جنات النعيم .

وقال السر السقطي قدس الله سره من قصد موضعا يقرأ فيه مولد النبي صلى الله عليه وسلم قصد روضة من رياض الجنة لأنه ما قصد ذلك الموضع إلا لمحبة النبي صلى الله عليه وسلم وقد قال صلى الله عليه وسلم " من أحبني كان معي في الجنة

وقال سلطان العارفين الامام جلال الدين السيوطي قدس الله سره ونور ضريحه في كتابه المسمى بالوسائل في شرح الشمائل ما من بيت او مسجد او محلة قريء فيه مولد النبي صلى الله عليه وسلم إلا حفت الملائكة ذلك البيت او المسجد او المحلة وصلت الملائكة على أهل ذلك المكان وعمهم الله تعالى بالرحمة والرضوان واما المطوفون بالنور يعني جبرائيل وميكائيل واسرافيل وعزرائيل عليهم السلام فإنهم يصلون على من كان سببا لقراءة مولد النبي صلى الله عليه وسلم

وقال الامام السيوطي ما من مسلم قرأ في بيته مولد النبي صلى الله عليه وسلم إلا رفع الله سبحانه وتعالى القحط والوباء والحرق والغرق والآفات والبليات والبغض والحسد وعين السوء واللصوص عن اهل ذلك البيت فإذا مات هون الله عليه جواب منكر ونكير ويكون في مقعد صدق عن مليك مقتدر

فمن أراد تعظيم مولد النبي صلى الله عليه وسلم يكفيه ذلك القدر . ومن لم يكن عنده تعظيم مولد النبي صلى الله عليه وسلم لو ملأت له الدنيا في مدحه لم يحرك قلبه في المحبة له صلى الله عليه وسلم . جعلنا الله واياكم ممن يعظمه ويعرف قدره ومن أخص خواص محبيه وأتباعه آمين يارب العالمين .


المصدر : كتاب مولد النبي للامام ابن حجر الهيثمي الشافعي