: 15220    

استراتيجية الاستعمار والتحرير

تاريخ الاصدار : 1-1-1968
المؤلفين / الباحثين : جمال حمدان
عدد الصفحات : 440 صفحة
السعر : 
الناشر : دار الهلال
قصة الاستعمار في العالم، كفصل من ملحمة الصراع من أجل القوة، قصة طويلة معقدة تستحق أن تروي في هذه الأيام التي يبدي فيها الاستعمار شراسة الاحتضار وتشنجات النزع الأخير. والكتاب الحالي يعرض لهذه القصة لا كدراما في الزمان، ولكن أساساً كاستراتيجية في المكان، بمعنى أنه يخضع مورفولوجية التاريخ لمورفولوجية الجغرافيا، فيحول التاريخ إلى جغرافية تاريخية والسياسة إلى جغرافيا سياسية، حتى تكون الدراسة علمية، منهجية محايدة بحتة.

قصة الاستعمار في العالم، كفصل من ملحمة الصراع من أجل القوة، قصة طويلة معقدة تستحق أن تروي في هذه الأيام التي يبدي فيها الاستعمار شراسة الاحتضار وتشنجات النزع الأخير. والكتاب الحالي يعرض لهذه القصة لا كدراما في الزمان، ولكن أساساً كاستراتيجية في المكان، بمعنى أنه يخضع مورفولوجية التاريخ لمورفولوجية الجغرافيا، فيحول التاريخ إلى جغرافية تاريخية والسياسة إلى جغرافيا سياسية، حتى تكون الدراسة علمية، منهجية محايدة بحتة.

وليس صحيحاً أو دقيقاً أن الاستعمار-كما يرتبط في بعض الأذهان-ابن القرن التاسع عشر أساساً، لا ولا هو من نسل البيئات البحرية وحدها وإن كان الاستعمار البحري من أبرز عناصره. وإنما الاستعمار قديم قدم الإنسان ربما، مثلما يرتبط بكل الاستعمار البحري من أبرز عناصره وإنما الاستعمار قديم قدم الإنسان، ربما، مثلما يرتبط بكل البيئات والأقاليم عموماً. غير أنه إذا كان الاستعمار يمثل طرف القوة، فقد كان التحرر دائماً هو طرف المقاومة في المعادلة، ولهذا فإن التحرير بدوره ظاهرة تاريخية أصيلة.

ومن اللحظة التي تأرجح فيها بندول الصراع، كان أمراً مقدوراً أن تطوى صفحة جغرافية الاستعمار لتتحول إلى حفريات الجغرافيا التاريخية، وأن تبزغ جغرافية جديدة تماماً هي جغرافية التحرير كفصل حي نام وفوار في الجغرافيا السياسية، وإذا كانت جغرافية الاستعمار-كنظام علمي وفكري-هي من صنع علماء الغرب، نهجوها ونموها ووضعوها في خدمة ساستهم واحتكاراتهم وجنرالاتهم، فلم يكن من ممكن ولا من المعقول أن يكتب جغرافية التحرير-بعد جغرافية الاستعمار-إلا جغرافي من أبناء آسيا أو أفريقيا: فكان هذا الكتاب.

ولكن ماذا بعد التحرير وثورة التحرير وجغرافية التحرير... الخ؟ حسناً، عالم التحرير -كما يتفق-هو عالم الذرة والانقلاب النووي والرعب والسلام النووي. ولذا فهو أيضاً عالم التعايش السلمي والحياد الإيجابي وعدم الانحياز ثم أخيراً عالم الوفاق. وعالمنا المعاصر بهذا مفعم متخم إن لم نقل مثخن بكل محاذير وأخطار السياسة الاستراتيجية وإغراءاتها وغواياتها ابتداء من الاستقطاب الثنائي حتى الوفاق الثنائي، فكان لا بد للكتاب من أن ينقل عدسته إليه ويضعه في صميم بؤرتها، بل وأن يسقط أشعتها على المستقبل ذاته إلى ما بعد الوفاق وعدم الانحياز مغامراً بذلك في آفاق التنبؤ السياسي والمستقبلية، وبهذا انتقل المنظور تباعاً من تلسكوب التاريخ البعيد


اضغط هنا لتحميل الكتاب





التعليقات


الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع




الأكثر قراءة

عقوبات التزوير في القانون المصري - عدد القراءات : 74941


النظام السـياسي الفرنسي - عدد القراءات : 46464


تعريف الحكومة وانواعها - عدد القراءات : 46329


طبيعة النظام السياسي البريطاني - عدد القراءات : 45719


معنى اليسار و اليمين بالسياسة - عدد القراءات : 40879


مفهوم العمران لابن خلدون - عدد القراءات : 40253


ما هى البورصة ؟ و كيف تعمل؟ وكيف تؤثر على الاقتصاد؟ - عدد القراءات : 40020


منظمة الفرانكفونية(مجموعة الدول الناطقة بالفرنسية) - عدد القراءات : 38466


مفهوم المرحلة الانتقالية - عدد القراءات : 38187


هيئة الرقابة الإدارية - عدد القراءات : 36653


الاكثر تعليقا

هيئة الرقابة الإدارية - عدد التعليقات - 38


اللقاء العربي الاوروبي بتونس من أجل تعزيز السلام وحقوق الإنسان - عدد التعليقات - 13


ابو العز الحريرى - عدد التعليقات - 10


الموجة الرابعة للتحول الديمقراطي: رياح التغيير تعصف بعروش الدكتاتوريات العربية - عدد التعليقات - 9


لا لنشر خريطة مصر الخاطئة او التفريط في شبر من أراضيها - عدد التعليقات - 7


الجهاز المركزي للمحاسبات - عدد التعليقات - 6


تعريف الحكومة وانواعها - عدد التعليقات - 5


الليبرالية - عدد التعليقات - 4


محمد حسين طنطاوي - عدد التعليقات - 4


أنواع المتاحف: - عدد التعليقات - 4


استطلاع الرأى