الأربعاء,29 فبراير 2012 - 02:18 م
: 2188
كتب محمد سيد امام ابونار
mohamed_abunar@yahoo.com

الدور الغائب للبنوك في عمليات التمويل لقطاعي السياحة والمقاولات تتميز البنوك بأهميتها القصوي لأي اقتصاد في العالم كبر حجمه أو صغر, حيث تعتبر البنوك وسيط مالي بين المقرضين (أفراد لديهم فوائض مالية وليس لديهم خطط لاستثمارها) والمقترضين (أفراد لديهم خطط استثمارية محددة جيداً, ولكن ليس لديهم السيولة الكافية لإنجاز مثل هذه الخطط),



edf40wrjww2News:news_body
fiogf49gjkf0d

ومن هنا نشأت الحاجة لدور البنوك بأشكالها المتنوعة سواء التجارية أو المتخصصة للقيام بدور الوسيط بين المقرضين والمقترضين مقابل عمولة معينة نتيجة الفرق بين ما يعطيه البنك للمقرضين وما يحصله البنك من المقترضين, ثم تطورت وظيفتها بتقديم العديد من الخدمات مقابل رسوم معينة, إلا أنه يظل تحت الوظيفة الأصيلة للبنوك كوسيط مالي عن طريق تقديم التسهيلات الائتمانية  قصيرة أو طويلة الأجل للأفراد أو الشركات.

     وليس نرجو من هذا المقال إيضاح أهمية دور البنوك فحسب, وإنما نريد أن نوضح أهمية دور البنوك وتمويلاتها للخروج من الأزمات الاقتصادية أو فترات الركود (وحالات الركود هي تباطؤ معدلات النمو في الأجل القصير ولكن إذا استمرت حالة التباطؤ هذه في الأجل الطويل تتحول إلي كساد اقتصادي).

     وللخروج من حالات الركود والكساد, فيجب تنشيط ودعم القطاعات القائدة التي لديها قوي دفع للأمام والخلف فتقوم بتنشيط بقية القطاعات الاقتصادية معها, ويعتبر قطاعي السياحة والمقاولات من الأمثلة الواضحة للقطاعات القائدة التي اعتمد عليها الاقتصاد المصري في تحقيق معدلات عالية من النمو الاقتصادي في تسعينات القرن الماضي, وتقبل البنوك في فترات الرواج الاقتصادي علي اقراض ومنح هذين القطاعين وتقديم كافة التسهيلات اللازمة سواء قصيرة أو طويلة الأجل للنهوض بها, وذلك لحقيق أقصي أرباح طبقاً لافتراضات الرشادة الاقتصادية.

     علي الرعم من حالات الركود الاقتصادي التي تشهدها مصر بعد أحداث ثورة يناير, والتي أدت إلي تباطؤ معدلات النمو الاقتصادي, نتيجة انخفاض الاستثمارات الأجنبية المباشرة وزيادة الاحتياط وانخفاض دوافع المضاربة في الاقتصاد المصري نتيجة لغياب الاستقرار الاقتصادي اللازم للأنشطة الاقتصادية, وهو ما يخلق معه فجوة تمويلية تحتاج معه الشركات العاملة إلي ضخ سيولة في الاقتصاد, وهنا يبرز دور البنوك في سد هذه الفجوة التمويلية عن طريق تسهيلات قصيرة وطويلة الآجل اللازمة لعمليات التشغيل وحتى لا تتوقف الشركات العاملة عن الإنتاج.

     وعلي الرغم من التوقيت الهام وضرورة تدخلها, فلقد قامت عدد من البنوك بتصنيف قطاعي السياحة والمقاولات بأنهم قطاعات حساسة ذو مخاطر مرتفعة, مما يكون من شأنه تخفيض الخطط الاستثمارية والتوسعية للبنوك في هذين القطاعين القائدين, وهو ما من شأنه أن يزيد من أعمال الركود وعدم الخروج من الدائرة الاقتصادية الضيقة, وبالتالي يقع عبء الخروج من هذه الأزمة علي السياسات المالية الحكومية من توفير الدعم وحزم الإنقاذ المالي وغيرها, علي الرغم من الدور الذي كان من المفترض أن تلعبه البنوك في مثل هذه الحالة, ولكن تكتفي البنوك بتقديم الدعم والتسهيلات للعملاء فقط خشية تعثرهم المالي حال رفضت البنوك التمويل, دون فتح أسواق جديدة قد تعتبر ضرورية وأكثر أهمية ومكملة لدورة النشاط في هذه القطاعات, والاكتفاء بالجلوس في مقاعد المتفرجين انتظار الدور الذي يمكن أن تلعبه الدولة في هذه الحالة, بدلا من الدور الذي يمكن أن تلعبه البنوك.



اقرأ ايضآ

مشوار
بواسطة abdelghanyelhayes
الأحد,17 يونيو 2012 - 09:38 ص
إقرا المزيد
الربيع العربي والاغتصاب الجنسي؟
بواسطة kmkinfo
الجمعة,22 فبراير 2013 - 03:56 ص
إقرا المزيد
مغامرة عسكرية في الأفق
بواسطة khmosleh
الثلاثاء,18 أكتوبر 2011 - 04:44 ص
إقرا المزيد
أي دستور نريد؟ أي دستور نريد؟
بواسطة hichem.sellini
الأحد,22 يوليه 2012 - 12:16 ص
إقرا المزيد
منزلقات الديمقراطية
بواسطة mohd_youssef
الخميس,28 يونيو 2012 - 10:57 ص
إقرا المزيد
( العمالة ) بين العراق وسوريا؟
بواسطة kmkinfo
الأحد,25 مارس 2012 - 04:40 م
إقرا المزيد
فرسان الولاية الثالثة؟
بواسطة kmkinfo
الخميس,3 يوليه 2014 - 02:11 ص
إقرا المزيد

التعليقات

الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع




الأكثر قراءة

عقوبات التزوير في القانون المصري - عدد القراءات : 77502


تعريف الحكومة وانواعها - عدد القراءات : 50895


النظام السـياسي الفرنسي - عدد القراءات : 49331


طبيعة النظام السياسي البريطاني - عدد القراءات : 48922


مفهوم المرحلة الانتقالية - عدد القراءات : 45466


معنى اليسار و اليمين بالسياسة - عدد القراءات : 43730


مفهوم العمران لابن خلدون - عدد القراءات : 43438


ما هى البورصة ؟ و كيف تعمل؟ وكيف تؤثر على الاقتصاد؟ - عدد القراءات : 42115


منظمة الفرانكفونية(مجموعة الدول الناطقة بالفرنسية) - عدد القراءات : 41156


الموجة الرابعة للتحول الديمقراطي: رياح التغيير تعصف بعروش الدكتاتوريات العربية - عدد القراءات : 38837


الاكثر تعليقا

هيئة الرقابة الإدارية - عدد التعليقات - 38


اللقاء العربي الاوروبي بتونس من أجل تعزيز السلام وحقوق الإنسان - عدد التعليقات - 13


ابو العز الحريرى - عدد التعليقات - 10


الموجة الرابعة للتحول الديمقراطي: رياح التغيير تعصف بعروش الدكتاتوريات العربية - عدد التعليقات - 9


لا لنشر خريطة مصر الخاطئة او التفريط في شبر من أراضيها - عدد التعليقات - 7


الجهاز المركزي للمحاسبات - عدد التعليقات - 6


تعريف الحكومة وانواعها - عدد التعليقات - 5


الليبرالية - عدد التعليقات - 4


محمد حسين طنطاوي - عدد التعليقات - 4


أنواع المتاحف: - عدد التعليقات - 4


استطلاع الرأى
هل تؤيد إجراءات ترامب تجاه المسلمين ؟
أويد بشدة
معارض بشدة
لا اهتم
اري المعاملة بالمثل
أخري