الثلاثاء,25 يونيو 2013 - 02:49 ص
: 1497
كتب عبدالغنى الحايس
abdelghany_elhayes@yahoo.com

الى اين المسير مصر للمصريين



edf40wrjww2News:news_body
fiogf49gjkf0d
يقترب يوم 30-6 والشحن مستمر من الطرفين وكل طرف يرى انة على صواب برغم ان الواقع ينبىء بكارثة وحالة من التوتر والحرب الكلامية ستنتهى لا محالة بدماء سيدفع ثمنها المواطنيين وتتوقف عجلة الوطن وتنادت اصوات العقل بان الرئيس تاخر كثيرا وانة سبب من اسباب الشحن النفسى وتقسيم البلاد الى فريقين فكيف تثنى لة ان يسمع ويرى تكفير معارضية ووصفهم بالكافرين الخارجين المارقين وكيف لة ان يتباهى بجموعه فى رابعه وان يرى ان الشرعية يجب حمايتها الدماء وجاهل من ينكر حالة الانقسام التى نحياها وحالة التردى والوهن التى تمر بها مصر من اوضاع سياسية واقتصادية وسلوكية متردية وكل شىء يسير فى اتجاة سىء والى الأسوء فهل هذا وطن يستحق ان نجهدة وان نتنازع على اجهادة وتردى احوالة داخليا وخارجيا وكأننا تحالفنا جميعا على موتة مع انة وطن يضعف ولكن لن يموت وسيخرج من كبوتة قويا متلاحما بعد ان يعرف الجميع خطائة لقد قمنا بثورة من اجل العيش والحرية والكرامة وتحالف الشعب على كلمة واحدة ونزل الميادين معا ضد الفساد والظلم حتى رحل النظام الفاسد الظالم ولكن مررنا بفترة انتقالية سيئة ومريرة حتى جاء مرسى على كرسى السلطة وازدات الفترة سوء فقد خان الامانة وحنث وعودة ولم يحفظ عهودة مع الشعب وحاول ويحاول دائما تمكين جماعتة مقصيا الشعب عن تقديم دورة فى بناء الوطن فلم يفتح ذراعية للجميع انما احتضن الارهابيين وجماعتة الفاشية وتعالى وتكبر وهم معه فى غلوة وكبريائهم فهل ياتى 30-6 وقد دخلنا حربا اهلية وحرب شوارع بسبب هذا العناد ام ينزل عن غرورة ليسمع صوت شعبة وليحفظ دمائهم ويعلن استجابتة لمطالب الشعب ويعلن انتخابات رئاسية مبكرة وتعين نائب عام جديد باصول دستورية ونصحح هذا الدستور البغيض ونهيا البلاد الى حالة من التوافق حتى نمر هذة الفترة السيئة بامان ام نكون نضحية الغرور فلن يرجع المتمردون عن طلباتهم حتى لو سارت بحور من الدماء ففعلا الوضع سىء وهم فشلوا فى ادراتها ولن نتركهم يوما اخر لمواصلة فشلهم فمصر اكبر من هذة الجماعه التى تتاجر بالدين فى سبيل سلطانها وفرض مشروع وهم يغررون به الشعب باسم الدين وهو المشروع الاسلامى كما يحدث دائما منهم حتى انهم يعلنون الجمعه القادمة عن مليونية ان الشرعية خط احمر ولاعلاء الشريعه مع اننا مسلمون موحدون بالله ولسنا ضد الشريعه او تطبيقها انما نعتونا بالكفار والزنادقة وشاربى الخمور وضدالدين الاحداث فى مصر ساخنة كل دقيقة ويكفى ما حدث امس من قتل لشيعه مصريين بشكل بشع وغير ادمى ويتنافى مع كل الاديان والاعراف فهل ندخل الى حرب طائفية من تحت خطاب دينى خطير ارجو ان يفيق الرئيس قبل فوات الاوان وان يعى ان المناصب زائلة وسيبقى التاريخ يمجد او يلعن فى كل عملة وعلية ان يحظى بمجد التاريخ ويخرج مستجيبا لشعبة ومحافظا على امنة ودمة ان كان فى عقلة املا


اقرأ ايضآ

حيا الله شعب مصر
بواسطة kmkinfo
الأربعاء,10 يوليه 2013 - 03:56 ص
إقرا المزيد
جماعة التهييس
بواسطة abdelghanyelhayes
الأربعاء,28 نوفمبر 2012 - 02:10 م
إقرا المزيد
ثورة فى كل مكان
بواسطة abdelghanyelhayes
الثلاثاء,19 يونيو 2012 - 07:26 ص
إقرا المزيد
حظر حزب العث
بواسطة صلاح البدري
الأربعاء,10 أغسطس 2016 - 11:41 م
إقرا المزيد

التعليقات

الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع




الأكثر قراءة

عقوبات التزوير في القانون المصري - عدد القراءات : 76453


تعريف الحكومة وانواعها - عدد القراءات : 49139


النظام السـياسي الفرنسي - عدد القراءات : 48077


طبيعة النظام السياسي البريطاني - عدد القراءات : 47654


مفهوم المرحلة الانتقالية - عدد القراءات : 43808


معنى اليسار و اليمين بالسياسة - عدد القراءات : 42751


مفهوم العمران لابن خلدون - عدد القراءات : 42323


ما هى البورصة ؟ و كيف تعمل؟ وكيف تؤثر على الاقتصاد؟ - عدد القراءات : 41217


منظمة الفرانكفونية(مجموعة الدول الناطقة بالفرنسية) - عدد القراءات : 40014


هيئة الرقابة الإدارية - عدد القراءات : 37375


الاكثر تعليقا

هيئة الرقابة الإدارية - عدد التعليقات - 38


اللقاء العربي الاوروبي بتونس من أجل تعزيز السلام وحقوق الإنسان - عدد التعليقات - 13


ابو العز الحريرى - عدد التعليقات - 10


الموجة الرابعة للتحول الديمقراطي: رياح التغيير تعصف بعروش الدكتاتوريات العربية - عدد التعليقات - 9


لا لنشر خريطة مصر الخاطئة او التفريط في شبر من أراضيها - عدد التعليقات - 7


الجهاز المركزي للمحاسبات - عدد التعليقات - 6


تعريف الحكومة وانواعها - عدد التعليقات - 5


الليبرالية - عدد التعليقات - 4


محمد حسين طنطاوي - عدد التعليقات - 4


أنواع المتاحف: - عدد التعليقات - 4


استطلاع الرأى