حقيقة نعلمها ونتجاهلها فى نفس الوقت

18-02-2012 07:47 AM - عدد القراءات : 3280
كتب طه ثابت محمد
tahathabet99@yahoo.com

بسم الله الرحمن الرحيم أرجو من سيادتكم بأن تقرأوا بقلب مفتوح
حقيقة نعلمها ونتجاهلها فى نفس الوقت
edf40wrjww2News:news_body
fiogf49gjkf0d
 
        " حقيقة نعلمها ونتجاهلها فى نفس الوقت "         

سوف أتحدث اليكم اليوم فى موضوع خطير جدا وسوف أذكر اليكم بعض الأدلة على هذ ا الموضوع حتى تضح اليكم  الحقيقه المؤلمة والتى يعرفها بعضكم وللأسف يتجاهلها معظمكم ...
 طبعا كلنا عارفين ان دولة مصر مستهدفة من جميع الدول منهم العربيه ومنهم الأوروبية وخصوصا دولتى أمريكا وإسرائيل 
العالم كله الأن يعلم إن أمريكا حليفة اسرائيل وتؤيدها فى كل شئ تصنعه وتفعله فهى  الدولة الصديقه لها ، والدولة الوحيدة التى تمدها بالأسلحه والذخائر المستخدمه ضد الدول العربية وطبعا ضد القدس
ومع كل ذالك مازلنا الأن نعترف بأن دولة أمريكا صديقه لنا ونوهم أنفسنا بإنها الدولة الحليفة لنا والخائفة على مصالحنا .. 
والحقيقة إن هى الدولة الوحيدة التى تريد تدمير حضارتنا  بأى طريقة وبأى شكل إن أمكن لهم ذالك ، فدائما أمريكا تساعد اسرائيل وتحميها مقابل تعاون اسرائيل معها ، فدولة اسرائيل محمية من قبل دولة أمريكا على مر العصور حيث فى
16/10/2004 أصدر الرئيس بوش رئيس البيت الأبيض قانون يعاقب أى شخص فى العالم يعتدى بكلامه على اسرائيل وسماه     
  " قانون معاداة السامية "
وإذا تطلعتم وبحثتم فى الأزمان الماضية وقرأتم فى اى كتاب يصف تاريخ دولة أمريكا أو حتى دولة اسرائيل فسوف تجدون ما يثبت كلامى ......
 فدائما دولة أمريكا  تستخدم دولة اسرائيل كوسيط للقضاء
 على أعدائها مقابل حمايتهم ،  فاليهود والأمريكان حاولوابجميع  الطرق التى لديهم ، وبجميع الوسائل للقضاء على مصر سواء كانت
بالحروب أو بالتهديدات أوبالتجسسات  وغيرهم من الأساليب التى كشفها المصريين ، وعلى الرغم من فشلهم فى جميع الوسائل والطرق لم ييأسوا وحاولوا مرات عديدة حتى نجحوا فى أسلوب واحد وهو  افساد التعليم والفتة بين المسلمين وكل ذلك من أجل القضاء على الإسلام والمسلمين ...
فمصر هى نواة العالم فإذا استطاعوا الإستيلاء على مصر
استطاعوا الاستيلاء على العالم بكل سهولة
وكان حين ذالك العالم العربى ضعيف جدا ويرجع ذالك الى طمع بعض الزعماء فى ضم دول مجاورة لهم مقارنة بقوة من يطلقون على أنفسهم الصهاينة
 فحقيقة يرجع أصل زعماء دولة اسرائيل الى مجموعات من العصابات السرية المسلحة أى إرهابيين ...
وكانوا ينقسمون الى ثلاثة أقسام
1 ـ عصابة يرأسها اسحاق شامير
2 ـ عصابة يرأسها مناح امليجى
3 ـ عصابه يرأسها اسحاق رابيه بجانب زعيمهم بن جوريون
أرادواهؤلاء العصابات  بأن يكون لهم وطنا يضمهم  فطلبوا من البريطانيين المساعدة فى اتخاذ فلسطين وطنا لهم  نظرا لإحتلال البريطانيين دولة فلسطين فى ذالك الوقت ورغبت الانجليز فى الجلاء عن فلسطين ، فوافقت بريطانيا على اقامة دولة يهودية فى فلسطين وبدأت بريطانيا فى ترتيب الخطوات السرية فى فلسطين لتهيئ الوضع لليهود لإقامة دولتهم قبل جلائها عن الأر ض وكل ذالك طبعا بعلم ومساعدة الولايات المتحده الأمريكية
وبعد ما اطمئن الإنجليز بأن دولة فلسطين ملكا لليهود قرروا الجلاء عنها ، وفى ظهر اليوم الثانى من الجلاء أعلن ديفيد بن جوريون
زعيم الهجاناة سابقا و يعتبر مؤسس دولة اسرائيل بوجود دولة تسمى اسرائيل على الخريطه ومقرها فلسطين وعاصمتها القدس وكل ذالك بمساعدات من أمريكا وبريطانيا ..
ثم شكل زعماء اليهود كتابا فى عام 1951 يسمى كتاب
  " بروتكولات حكومات صهيون " ..
هذا الكتاب يوجد فيه جميع مخططات اليهود بكل وضوح
 وبكل صراحه ، فعندما نفتح هذا الكتاب ونقرأ فى البروتكول رقم  7 فنجد أن
1 ـ مراقبة التعليم فى جميع القرى والمدن والتدخل فى الإنتخابات
      وتوجيه الصحف وفتنة الشباب وإفساد عقولهم بنظريات فاسدة
   ولى القوانين وجعلها كشبكة عنكبوتية تسد الطرق على الطالبين
   مع ترتيب خلايا سرية وأوكار خفية للإنفجار فى حالة اكتشاف
  أعمالنا لتدمير كل شئ وإشاعة البلبلة ...
ونقرأ أيضا فى البروتكول رقم 13  فنجد
1 ـ  وضع خطه للسيطره على العالم وافساد جميع الأديان الأخرى
2 ـ اشعال الفتن بين الشعبو والحكام وهدم القيم تحت شعارالحرية
 والعدالة والمساواة
3 ـ نشر الفوضى والأباحية والحرية الجنسية عن طريق الأعلام
    فى السينما والمسرح والأندية الرياضية والمهرجانات الفنية    والمحافل الماسونية ...
4 ـ يجب أن يعامل الناس معاملة الحيوانات وأن تساس الحكام
  بالإغرائات المالية والجنسية والمناصب حتى يمكن إزلالهم
  وإسقاطهم فى أى وقت " أى يكون جميع حكام العالم تحت التهديد
  والإبتزاز "
5 ـ السيطره على الصحافة ووسائل الإعلام والمدارس والجامعات
  والتشجيع على فتح المواخير والجامعات ونوادى القمار وغيرها
   وأيضا التركيز على البورصات والمضاربات ووضعها جميعا
     تحت سيطرة المال اليهودى ....
6 ـ القضاء على الضمائر والأسرة والقوميات وإفساد الشباب
   بالمخدرات والجنس والإباحة بحجة مسايرة التقدم وأخيرا
   نقض جميع الأديان وهدمها وخصوصا المسيحية والإسلامية
 والهندوسية والبوذية حتى يدين العالم كله الى اليهودية تحت راية
  ملك اليهود ....
الكلام ده موجود منه كثير جدا والبروتكولات كثيرة جدا
 بس الغريب ان الكلام ده موجود من 1951 وحتى الأن يتبعونه
وينفذون خطواته  بكل اتقان وينفذون الكلام المذكور بالحرف الواحد  وطبعا لو حضرتك قرئت البروتكولات وقارنت مضمونهم بالذى يحدث الأن فى جميع الدول العربية فسوف تعرف الحقيقة ؟؟
وياريت متتجاهلهاش مره ثانية ؟؟                              
وياريت بئه تصحوا من الغيبوبة اللى انتوا عايشين فيها
اطلب حقك ودافع عن أرضك ووطنك وسد الباب فى وجه عدوك  ولا تتعاون معه مهما كانت الخسارة التى سوف تلحقك بسببه واعلم جيدا بأن عدوك مازال ينتظر الفرصة لكى ينقد عليك والدليل على ذالك ، تذكروا ماذا حدث فى حرب العدوان الثلاثى على مصر ؟؟
وياريت تجاوبوا على السؤال ده
ليه حضرتكم بتتجاهلوا الحقيقه رغم ظهورها بكل وضوح ؟؟؟
بقلم / طه ثابت