والله زمان يا قضاء

07-06-2012 05:14 PM - عدد القراءات : 2223
كتب Mohamed El sehemy
mohamed_sehemyh@yahoo.com

قام المستشار احمد الزند بأشعال الحرب بين سلطتي التشريع والقضاء بتصريحاته الاخيرة في مؤتمر صحفي عقد امس الخميس 7/6/2012 حيث شن هجوما واسعا على مجلس الشعب ونوابه الامر الذي اثار غضب كل من نواب مجلس الشعب وبعض القوى السياسية على الساحة حتى طال بعض القضاة المستقلين .
والله زمان يا قضاء
edf40wrjww2News:news_body
fiogf49gjkf0d

والله زمان ياقضاء.
المستشار احمد الزند النهارده طلع فتح المطوة على مجلس الشعب وشن حرب عنيفة وتصريحات عنترية على نواب مجلس الشعب وقال مش من حق حد ينتقد اعمال القضاء ،وقال للقضاه عايز 10000 بلاغ في مجلس الشعب وفي نواب مجلس الشعب واللي مش هيقدم بلاغ من نادي القضاه هيتحاسب والمواجهة هتشتد علشان محدش يقدر يهين القضاء والكلام العنتري بتاعه ده . بس انا اقدر اقوله (دا قصر ديل يا ازعر) . قضاء ايه كنت اتكلمت امتى عن القضاء لما قضاة موقعة الجمل سبوا بأقذع السباب واهينوا ، وعندما امروا بضبط واحضار المتهم مرتضى منصور ووجدوه مختبأ عند احد زملاءه المستشارين ولم يتمكنوا حتى الان من ضبطه واحضاره اين هو الان . ولا كنت اتكلمت امتى لما اسئ للقضاء المصري بالكامل وكانت طعنه في شرف القضاء عندما افرج عن متهمي قضية التمويل دون علم القضاء وتنحي القاضي احمد شكري عن نظر القضية بعدما استشعر بالتدخلات في عمل القضاء ولماذا لم تحاسب عبد المعز على تدخله في عمل القضاه وافراجه عن المتهمين دون وجه حق وبغير مبرر وبدون سبب قضائي ، واين انت وقضاؤك من مهرجان البراءة للجميع لقتلة الثوار واين حق الشهداء واين القصاص العادل للذين قتلوا وسفكت دمائهم على مرئي ومسمع من الناس في الشوراع ، اين القضاء والنائب العام من بلاغات بفساد ضد الوزراء والمسؤلين في حكومات الحزب الوطني قبل الثورة ولماذ لم يحرك منها بلاغا واحدا ، ولماذا ايضا لم يحرك بلاغا بعد الثورة من عشرات البلاغات المقدمة ضد احمد شفيق مرشح النظام السابق ، واين القضاء ونزاهته من تعيين اولاد القضاه والمستشارين وكلاء نيابة وظباط بالمحسوبية والوساطة اليس هذا كله فساد يشوه صورة القضاء ام ان صورة القضاء شوهت بكلام نائب او اثنين من نواب مجلس الشعب وانتقادهم لاحكام القضاء المطعون على نزاهته والذي شوهه النظام السابق واثر عليه مثلما اثر على باقي مؤسسات الدولة وادخل فيه الفساد .كل هذا الفساد وكل هذه السيئات اصابت القضاء لم نستغرق فيها للحظة الا اننا دائما نقول لابد من استقلال القضاء وقضائنا نزيه وننادي دائما باشراف القضاء على الانتخابات لاننا نثق ثقة عمياء في قضائنا ، ولكن الان ليس بمقدورنا اخفاء كل هذا الفساد في السلطة القضائية وليس من العيب ان نطالب بتطهير مؤسسة القضاء كباقي المؤسسات التي طالها الفساد في ظل حكم النظام السابق . وهذا من حقنا كشعب فالقضاء ليس منزل من عند الله وليس مقدسا بل هم بشرا يخطؤن ويجب ان يسألوا فيما اخطأو ا ويحاسبوا .

.Mohamed El sehemy