صنع فى مصر ( حوار مع النفس جـ2)

29-09-2012 09:39 AM - عدد القراءات : 2170
كتب abdelghanyelhayes
abdelghany_elhayes@yahoo.com

بعشق ترابك يا مصر و ارضك وناسك

edf40wrjww2News:news_body
fiogf49gjkf0d
شعب الصين تخطى المليار وعندما اصابة الزلزال الاخير وراح ضحيتة قرابة 70 الف ضحية او يزيد تجاسر وتجمع وخرج من هذة الكبوة وعجبنى جدا صافرات الانذار التى كانت ترن فى انحاء الصين فى لحظة واحدة ليقف الشعب جميعا عن اخرة دقيقة حداد ترحما على ارواح الضحايا كذلك يبهرنى الشعب بخططة الطويلة والتى بواسطتها غزا العالم اقتصاديا حتى ابطلهم على التصنيع فى مصر فانوس رمضان صينى وكل شىء يباع صينى كيف لهذا المارد ان يغزونا ومن سمح لة بذلك اقلة خبرة منا ام عن عمد وتقاعس دور الدولة ونحن غير عابئين بما يحدث

ونظرا لان عملى ووظيفتى هى القيام بعمليات الشراء يزعجنى جدا عندما يطلب منى المسئولون شراء غرف نوم مثلا من الصين فاين دمياط وطنان وغيرها نحتاج ان نرعى ونهتم بانفسنا حتى نكون قادرين على المنافسة والتصدير والمحافظة على عراقة صناعتنا ويكون لدينا اعتزاز بمنتجاتنا فكيف لنا نهمل فى شئوننا عن عمد منا

اتذكر مرة وانا اجوب معرض انتربيلد وهو من اكبر المعارض التى تقام فى مصر للبناء والتشيد ورايت حجم الشركات الصينية والتركية العارضة بالمعرض وكذلك التركية وغيرها وشعرت بالاسى لقلة المنتجات المصرية فكل الشركات المصرية عارضة لوكلاء اجانب وليس لمنتجات مصرية حتى رايت شركة ومصانع قادر التابعه للهيئة العربية للتصنيع عندما شاهدت سيارة اطفاء وقال لى انها صناعه مصرية كانت فرحتى عامرة وقمت بتحيتهم جميعا واعربت لهم عن فرحى بهذا المنتج

ولكن يبقى السؤال وهو مسئولية كل شخص مصرى اصيل وطنى يحب وطنة ان يسع لتشجيع المنتج المصرى اولا فى كل شىء وان يسعى المنتجون بصفة مستمرة على التطوير ومجابهة التطورات التى تحدث لكل منتج وان يكون لدينا شغف وحب فى تشجيع الصناعه المصرية حتى نقوى الانتماء وكفانا تحدثا ان المنتج المستور رخيص وافضل فى التشطيب النهائى علينا التطوير والتحديث وان نتحمل بعضنا البعض وان نكون على مستوى مايحدث فى الاسواق

فاليابان وكوريا ليسوا بلاد زراعية او لديهم سياحة انما قاموا على شركات عملاقة مثل سونى وسامسونج وغيرهم فهذة الشركات تشكل اقتصاديات دول عظمى فمثلا فى امريكا شركة ابل تقول انها تتوقع من منتجها الاخير 30 مليار دولار

ايها الشعب المصرى العظيم حباك الله بارضا زراعية وشواطىء طبيعية وجو مثاليا وحضارة وتاريخ وكل شىء وهبة الله لنا فعلينا ان ندرك كل هذة النعم لنستغلها افضل استغلال حتى نصير عظماء فى الدول وواقعا يفرض نفسة على الجميع لا نستدين من صندوق النقد كما يحدث الان ولا ننتظر المعونات والمنح نحن قادرين بثوراتنا الطبيعية وبكل الخيرات الموجودة فى ارضنا ان نجتاز ونعبر الى الامام ويكون اكلنا من فأسنا

فبعد ثورة عظيمة وقيود كانت مفروضة من نظام فاسد ديكتتاتور ان نعى سنة التغيير الى الافضل وان نفتح الادراج المكتظة بكل المشاريع والطموحات لنحقق بانفسنا مجدا لا يقل عن حضارة تركها لنا الاجداد ونحن قادرين فقد ولى عصر الفساد واصبح امرنا من نفسنا ونحن اصحاب القرار فمصر غدا افضل ان شاء الله بتضافر كل الجهود واخلاص النوايا وصفاء القلوب وان شاء الله يكتب لنا الخير وحفظ الله الوطن

عبدالغنى الحايس