نصرة سوريا وحرق مصر

15-06-2013 01:36 PM - عدد القراءات : 1823
كتب abdelghanyelhayes
abdelghany_elhayes@yahoo.com

مرسى يعقد مؤتمر لنصرة سوريا بحضور كل الاحزاب الموالية لها وهو تنازل من مرسى لطلبهم مقابل حماية عرشة فلا يهمة مصر المهم الكرسى وستتحول مصر الى ساحة للحرب الطائفية فى سبيل هيمنة مرسى على الحكم

edf40wrjww2News:news_body
fiogf49gjkf0d

فى طريقى من السويس الى القاهرة كنت اتابع مؤتمر نظمتة جماعه الاخوان او تحديدا جبهة الاصلاح بقيادة خيرت الشاطر وبرغم تعاطفى الشديد مع الشعب السورى ومتضامن مع السوريين ومع حريتهم ووحدتهم والحفاظ على أرواحهم ولكن الان الثورة السورية انحرفت عن سياقها وتحولت الى حرب اهلية طائفية فأنا لست مع هذا التعاطف ولا مع هذا الهزل الذى يحدث فى سوريا انما هم يبحثون عن نصرة لطائفة شيعية على طائفة سنية وذلك بعد دعم ايران وحزب الله لنظام بشار وعلى مرسى ان يجنبنا الدخول فى ذلك العبث

وما هالنى من وقائع المؤتمر هو المذيع الذى كان ينقل ذلك المؤتمر على اذاعه الشرق الاوسط فقد ادخل فى صدرى ان عبدالناصر هو من يقدم على دخول القاعه وليس مرسى حتى جعلنى اخرج عن السياق باللفظ علية وقمت بتحويل المحطة وبعدها وصلت الى البيت وكان مرسى يبدا كلمتة وحاولت جاهدا الضغط على نفسى ان اتابع كلمتة برغم كرهى الشديد لذلك ولكننى تحاملت على نفسى وتابعت كلمتة العبثية والهزلية وقد كان قوى اللهجة تهديدا ووعيدا لمن يعارضة

فقد خرج لاستعراض عضلاتة هو وجماعتة ويريد ان يبعث برسالة تهديد الى الشعب المتمرد الرافض لسياستة هو وحكومتة الفاشلة وقد بادر فى مؤتمرة الى قطع العلاقات المصرية السورية بعد اكثر من عامين من الثورة الثورية وبعد ان وهبتة قطر اربع شحنات من الغاز كان ذلك مقابلها ولماذا فى مؤتمر سوريا يتكلم باسم الشعب المصرى على نصرة سوريا شعبا وحكومة وجيشا فهل يدفع اولانا واخواننا الى سوريا للقتال فى سوريا لنصرة من ومن من ومن اجل من ام كان علية قبل الزج بمصر كلها فى هذا العبث الذى يقولة ان ينظر الى امورنا المتردية والفاشلة فى كل شىء بقيادتة الهشة

ثم كيف لة فى مؤتمر سورى يوجة رسالة للشعب المصرى الذى سيخرج ضدة وضد فشلة يوم 30-6 بالتهديد والوعيد تاكد ايها الرئيس الاخوانى اننا لن نخاف تهديدك ولا نخشى وعيدك ولا نهاب جماعتك ولا حتى جهاديك ولا ماتطلقونة ثورتكم الاسلامية فنحن والحمد لله اكثر منهم اسلاما وحرصا على الاسلام وعلى نصرة ديننا والحفاظ على ارواح اخواننا واخواتنا

ولن ننخدع بذلك ولا بكلامك وسنخرج يوم 30-6 لنقول للديكتتاور السلطوى قد انتهى عهدك واننا لسنا واهمون ولا عابثين كما تقول ولسنا من النظام السابق الذى تدخلة فى كل فشل متوالى لكم وترمى بكل ضعفكم علية فنحن من اسقطناة وانتم من اخرجتم ذيولة من السجون وجلستم معه تعقدون الصفقات فهل نسيت يوم جلوسكم مع عمر سليمان تعقدون الصفقات وتتحولون من جماعه محظورة الى جماعه محظوظة وحزب سياسى ونحن نقتل فى الميادين هل نسيت انك كنت تقف امامهم خجولا منكسرا وانتم فى مجلس الشعب قبل الثورة نحن الثورة سيدى ولست انتم نحن من صنعها ونحن من سيكملها